الثلاثاء، 1 يونيو، 2010

متضامن حتى النخاع



و لنا عودة بعد أن نطمئن على أهلنا في السجون الاسرائيلية

نسألكم الدعاء

هناك 3 تعليقات:

أحمد الحيدر يقول...

عسى الله يردهم بالسلامة انشالله ..

الفنان يقول...

الحمد لله ردو بالسلامة

وكلي قصيدة في هذا المقام في مدونتي في بوست اسطول الحرية
الشاهد يا قفلت هذه القصيدة بقولي

وذي رحلةٌ قد طوت كشحها ** ولا بد من بعدها من أخر

ان شاء الله تستمر هذه المبادرات المسلمة الطيبة ... الى ان يكسر الحصار

اقصوصه يقول...

رمضان كريم

مبارك عليكم الشهر

وكل عام وانتم بخير :)